اخبار ومعلومات

معالج A14 سوف ينافس معالجات الماك بوك في ايفون 12

معالج ابل A14 سيكون هو المعالج المستخدم في سلسلة هواتف ايفون 12 القادمة. ابل تنوي إدخال العديد من التحسينات عليه سوف نتعرف على بعضها في هذا المقال وفقاً لآخر التقارير المنشورة.

هناك تقارير سابقة تشير إلى أن ابل قد أوكلت بالفعل مهمة تصنيع معالج A14 إلى شركة TSMC التايوانية التي سوف تعتمد على تقنية معالجة 5 نانومتر الأحدث عوضاً عن تقنية 7 نانومتر المستخدمة حالياً.

الانتقال إلى تقنية معالجة 5 نانومتر في معالج A14 سوف يجعل المعالج أفضل على جميع النواحي وفي جوهر ذلك العمل بتردد أعلى مع استهلاك أقل للطاقة، وهي المعادلة الصعبة التي يطمح الجميع لتحقيقها.

في صورة أدق ومقارنة بمعالج A13 – والذي يعتبر بطبيعة الحال أقوى معالجات الهواتف الذكية حالياً – فإن معالج A14 بتقنية 5 نانومتر سوف يمنح المعالج سرعة أكبر بمقدار 15% وعند العمل بنفس التردد سوف يكون أقل استهلاكاً للطاقة بواقع 30%.

الفكرة تكمن أنه كلما كانت تقنية المعالجة أحدث كلما استطاعت الشركة المصنعة أن تقوم بزيادة كثافة الترانزستورات المسئولة عن عملية المعالجة دون الحاجة إلى زيادة مساحة المعالج الفيزيائية.

وفقاً للخبراء، فإن استخدام ابل و TSMC تقنية 5 نانومتر يجعل من الممكن استخدام 15 مليار ترانزستزر على نفس مساحة معالج A13 وهذا أكبر من أي معالج في جهاز حاسوب شخصي!

الأقرب للواقع أن ابل سوف تصغر من مساحة المعالج ليصبح عدد الترانزستورات 12.5 مليار عوضاً عن 15 مليار.

بهذا التطور في أداء معالج A14 سوف يناطح الايفون 12 أداء الحواسيب الشخصية مثل الماك بوك برو!

و من ناحية أخرى فإن اتجاه ابل لرفع حجم الذاكرة العشوائية في بعض إصدارات الايفون بالتزامن مع قوة أداء المعالج سوف يرتقي بأداء الألعاب وخصوصاً الألعاب ذات الرسوميات المعقدة بنسبة 50%.

شركات أخرى مثل سامسونج وهواوي وكوالكم تعمل الآن على تطوير معالجات جديدة بذات التقنية.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق